تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

Sandhya Prakash
Founder - Director MEVEG

تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

تعتبر بقايا وفتات الطعام والعلب المتسخة بالطعام بمثابة المصدر الأكبر للنفايات لدينا حيث يشكل ما يقارب من % 50 من النفايات التي نرميها؛ وبالتالي تصبح فتات وبقايا الطعام مصدراً وليست مجرد نفايات، ومن خلال المشاركة في برنامج إعادة تدوير بقايا الطعام يتم إرسال بقايا الطعام والعلب الملوثة بالطعام إلى منشأة تحويل لسماد عضوي. وبدلاً من تجميعها في مكبات النفايات، تتحول بقايا طعامكم إلى سماد عضوي؛ لتكون بمثابة مصدر غني يستعمل من قبل محبي المناظر الطبيعية والمزارعين.

عملية التحويل إلى سماد عضوي هي الإضافة الأهم التي تمنحها لتربة حديقتك. فاستخدام هذا السماد هو طريقة بسيطة وسهلة لإضافة دبال غني بالمواد العضوية المغذية الأمر الذي يدعم نمو النباتات ويعيد الحيوية إلى التربة الفقيرة. ناهيك عن أنها مجانية وسهلة التحضير وجيدة للبيئة.

مزايا تحضير السماد العضوي

  • مادة مهيئة للتربة. فباستخدام السماد العضوي تكون قد زدت من . غنى تربة الحديقة والمرج بالمواد العضوية. الأمر الذي يساعد على إضافة مواد صحية مفيدة لمزروعاتك، فضلا عن المساعدة على الإبقاء على رطوبة التربة
  • إعادة تدوير نفايات المطبخ والفسحة. حيث يساعد تصنيع السماد . العضوي على التخلص مما يقارب من % 30 من النفايات المنزلية من حاوية النفايات
  • إضافة كائنات عضوية مفيدة للتربة. تساعد الكائنات العضوية . الدقيقة الموجودة في السماد العضوي على تهوية التربة فضلا عن تفكيك المواد العضوية لاستفادة النباتات وإبعاد الأمراض عن النباتات
  • فوائد جيدة للبيئة. يوفر السماد الطبيعي بدائل طبيعية للأسمدة . الكيماوية
  • الحد من نفايات مكبات النفايات. تمتلئ غالبية مكبات النفايات بسرعة؛ . والعديد منها قد أغلق. مع العلم بأن ثلث النفايات في المكبات تتألف من مواد صالحة لتصنيع السماد العضوي

تجربتي البيئية

بدأت هنا في الإمارات العربية المتحدة بتجربة تحويل مخلفات مطبخي إلى سماد عضوي، وقد صادفت النجاح خلال السنوات الأربعة الأخيرة الأمر الذي أدى إلى زيادة غنى تربة حديقتي الصغيرة. ونظراً لكوني نباتية وأستهلك الكثير من الخضار والفواكه في المنزل. فقد بدأت بالبحث عن طرق مفيدة لإعادة تدوير بقايا الطعام والقشور والأقسام المرمية من الفواكه والخضار بشكل فعال.

تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

محددات تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

1. معظم نفايات المطبخ للسماد العضوي "غير ضارة بالبيئة"

تعد معظم نفايات المطبخ خضراء ضمن معادلة المواد الخضراء / البنية )النيتروجين/ الكربون( لكومة السماد العضوي. وبالتالي فإنها تحتاج إلى الكربون لموازنتها، الذي يندر وجوده غالباً في المناطق الريفية. فإذا لم تكن لديك فسحة مليئة بقصاصات الأشجار أو توجد فيها كومة كبيرة من الأوراق المتساقطة في الخريف، فمن أين سيمكنك جلب المخلفات البنية؟

إن أ حد الحلول هو القيام بشرائها. فالعديد من محلات البستنة تشتري بالات القش فيمكنك حينها صنع بالة قش لديك أو تعبئة وعاء بالقش في كل مرة ترغب فيها بوضع مخلفات المطبخ. كما يمكنك استخدام الصحف الممزقة للحصول على الكربون؛ لكن يجب أولاً تمزيق الجريدة وتفتيتها للحد من تحولها إلى كتلة متلبدة، يمكن الاعتماد على علب الأطعمة الورقية في ذلك. وكذلك البريد المهمل أو الورق المقوى. بالإضافة إلى ذلك تساعد هذه الطريقة على الحد من رمي الورق في المكبات.

2. حالة نفايات المطبخ الرطبة المخصصة للسماد العضوي

قد تكون نفايات المطبخ رطبة جداً عندما تبدأ بالتحلل، وقد تؤدي إلى إنتاج المزيد من الماء ما قد يغطي البرميل أو نظام المهملات أو أية كومة لم تتم تهيئتها للتصفية بشكل جيد. اترك النفايات في مكانها واحصل على "سلة التخلص من الروائح." مع ضرورة وجود على مصفاة لنفايات المطبخ. ومهما كان نوع نظام تحضير السماد العضوي الذي تستخدمه، احرص على أن يقوم بالتصفية جيداً.

3. استقطاب نفايات المطبخ المخصصة للسماد العضوي للحشرات

هناك احتمال تجمع الحشرات الكبيرة منها والصغيرة على أكوام السماد العضوي في المطبخ. ويمكن التخلص من الحشرات الصغيرة مثل ذباب الفاكهة والذباب العادي بالتأكد من تغطية البقايا بشكل كامل في أي من الأنظمة المستخدمة. وبما أن كومة النفايات تحتاج التهوية لتتحلل فلن تعدم الحشرات الوسيلة للوصول إليها. فقد يمكنك الحد من وجود الذباب بواسطة تغطية الكومة. إلا أن ذبابة الفاكهة ستجد طريقها من خلال أصغر الشقوق، فاحرص على تغطية الأكوام بشكل كامل ودفنها بعمق لا يقل عن 6 إنش تحت سطح التربة. فالحشرات عضو في فريق تحليل نفاياتكم، لذلك قم بتجميع الأكوام، عند الإمكان، في مكان لا يزعجك فيه احتمال تجمع الحشرات.

تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

النصائح العشرة للبستانيين المنزليين.

يمكننا إحداث تغيير من خلال زراعة النباتات في كل مساحة مناسبة من حدائقنا الأمامية والخلفية، مع القيام بممارسات مستدامة للحرص عليها

  • ازرع شجرة للحصول على الظل وتصريف الأبخرة فضلا عن المساعدة في تبريد الهواء خلال الصيف. وحبذا لو كانت أشجار متساقطة الأوراق التي تتطلب عناية أقل وتوفير فوائد جمة فيما يخص حجز الكربون.
  • ازرع عريشة أو سياج للحصول على ظل وعزل لمنزلك.
  • تجنب/ قلل من تمهيد المناطق الواسعة من حديقتك، وفكر في إمكانية استبدال السطوح الكتيمة منها بأخرى نافذة للتربة بما في ذلك زرع الخضار.
  • ازرع عدة أنواع وفصائل من النباتات لدعم تنوع الحياة البرية، كغرس عدة أنواع من الأشجار والشجيرات والنباتات المزهرة.
  • ازرع نباتات معمرة على المساحات الواسعة. حيث أنها تنمو في ذات المكان عاماً بعد عام الأمر الذي يحد من انجراف التربة ويساعد في حجز الكربون.
  • فكر في إمكانية الحد من مساحة العشب في حديقتك واستبدالها بنباتات دائمة أخرى.
  • فكر عند تجديد معدات الحديقة بمردود الطاقة وفاعلية الكربون.
  • قم بإعداد السماد الطبيعي والعضوي بتغطية تربة الحديقة بالمواد العضوية مثل اللحاء والقشور لمنع تبخر الماء.
  • قم بتجميع ماء المطر واستخدم "المياه الرمادية" )المستخدم سابقاً في غسيل الأطباق، والاستحمام.. الخ والمخصص للاستخدام المحدود ولفترات مؤقتة(.
  • فكر بمبدأ "النبتة الصحيحة في المكان ألصحيح" للحد من استخدام الماء وزيادة حفظ الطاقة وحجز الطاقة.

نقلاً عن: جمعية رويال هورتي كلتشر

تحويل نفايات المطبخ إلى سماد عضوي

< المادة السابقة المادة التالي >

الرعاة / الداعمين


تصميم الموقع من قبل WeWantTraffic